كلوب: أشعر أننا خسرنا أمام برايتون

تحسر يورغن كلوب مدرب ليفربول على إخفاق فريقه في حسم الانتصار على برايتون اند هوف ألبيون بعد التقدم بهدفين مبكرين حيث تعافى الفريق الزائر وتعادل 2-2 في أنفيلد يوم السبت.

وبات ليفربول يتأخر بثلاث نقاط عن تشيلسي الذي عزز تصدره للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بالفوز 3-صفر خارج أرضه على نيوكاسل يونايتد بعد عرض قوي جديد.

ويعتقد كلوب أن ليفربول لم يكن محظوظا في إلغاء هدفين بفوارق ضئيلة، لكنه اعترف أن الفريق ربما يكون شعر بالرضا الزائد عن النفس بعد التقدم 2-صفر بهدفي جوردان هندرسون وساديو ماني.

وسجل ماني هدفا آخر ألغاه الحكم، حيث ضغط اللاعب السنغالي على روبرت سانشيز حارس برايتون واصطدمت الكرة بيد لاعب ليفربول ودخلت المرمى، كما هز محمد صلاح الشباك لكنه كان في موقف تسلل.

وقال كلوب لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “هذه مشاعر تشبه الخسارة. هذا ليس فقط لأننا تقدمنا 2-صفر، لكن لأننا سجلنا هدفين من أجمل الأهداف التي شاهدتها وتم إلغاء الهدفين”.

وأضاف “لم يكن ساديو محظوظا في الهدف الذي ضغط فيه، وإذا كنت تريد تدريس الضغط فيجب عرض هذا الموقف، لكني أعتقد أن الإلغاء كان بسبب لمسة يد”.

وأضاف “في الشوط الثاني لم نكن جيدين بالشكل الكافي. لغة الجسد لم تكن جيدة بالنسبة لي. كان الأمر أشبه بأننا نقول ‭’‬يا إلهي إن الأمور صعبة‭’‬. بالفعل كان الأمر واضحا قبل المباراة”.

وقلص إينوك مويبو الفارق لبرايتون قبل الاستراحة بمحاولة بعيدة المدى، قبل أن يدرك لياندرو تروسارد التعادل ببراعة عقب الاستراحة.

وقال غراهام بوتر مدرب برايتون “قدمنا أداء رائعا، ويستحق اللاعبون كل الإشادة، أدى اللاعبون بشجاعة وحماس، وكانت مباراة رائعة في كرة القدم. بذل الفريقان قصارى جهدهم، وكانت المباراة متكافئة. حصلنا على نقطة ويمكن لنا البناء على هذا الأداء”.

وتابع “كان يمكن أن نتأخر 3-صفر لكن بدلا من ذلك أصبحت النتيجة 2-1. نحتاج إلى مثل هذه الأشياء الصغيرة لتسير الأمور في مصلحتك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *